غير قناعاتك تسعد حياتك

13267305 541788372694101 38959246 n غير قناعاتك تسعد حياتك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

غير قناعاتك تسعد حياتك ,

المقضي من امر الله كان من رضي كان له الاجر وقد نفذ امر الله , ومن سخط كان عليه الاثم وقد نفذ امر الله

قال تعالى ( ام يحسدون الناس على مااتاهم الله من فضله )

قال تعالى ( نحن قسمنا بينهم معيشتهم في الحياة الدنيا )

وقال تعالى ( ادعوني استجب لكم )

تقسمت الارزاق من قبل ان يولد الشخص ,

هناك من آل في رزقه الى الغربه فتغرب , وابتعد عنه اهله ويكد طوال اليوم

ليرسل امواله الى اهله , فيذهب جل عمره وهو في العمل !

إن لم يأقلم نفسه ويفرح لمعطياته , لعاشه طول الوقت في هم ونكد والت اليه جميع الامراض ّ !

وهناك من يصيبهم الهم والغم فقد عزيز , من ابن , اب , اولاد

وهناك من يولدون بلا آب أو ام

تمعن فيمن حولك , وسوف ترى ان الحياه لم تستقر على حال فقد قال تعالى ( لقد خلقنا الانسان في كبد ) !

علق نفسك بالحياه التى بعد الموت !

تخيلها واقرأ واسمع وتفكر في كل مايمر عليك ,لستعيد التوازن مع ذاتك وحياتك

وتسعد , قال تعالى ( وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَٰذَا بَاطِلًا سُبْحَانَكَ )

وعندما تستوعب جيدا مايمر حولك سوف تستفيد منه بالتأكيد !

تذكر عندما تتذمر من اي شي موجود حولك , الذين لايتذمرون هل لم تمر عليهم مصائب قط !

أم ان لديهم من الايمان مايجعلهم يتقبلون الصدمات بصدر رحب !

هاا هي الخنساء تماظر بنت عمرو قبل الاسلام فقدت اثنان من اخوانها , فعميت من كثر البكاء عليهم !

وبعد ان اسلمت شجعت ابناءها على القتال , ليموتون ويستشهدون ! وقالت بعدها الحمدلله الذي رزقني

شهادت ابنائي كلهم !

ماالذي تغير مع العلم ان الابن اغلى من الاخوان ! وقد عميت قبل الاسلام لهذا السبب !

انها القناعات ! وطريقة التفكير تعلقها بأجر الشهاده والرفعه بالاخره هونت عليها الخبر

بل حولته الى فرحه !

ينقسم الناس الى نوعين : نوع يتوقف عن الابداع لحظه الصدمه فيستغرق من الوقت الكثير

ليفوق منها ليرجع الى رشده ! ويضيع عليه الوقت

ومنهم من يضع نفسه موضع الضحيه وانهو المضطهد الوحيد في الحياه !

وهناك من الناجحين : من لايرى سوى ان اليوم يجب ان يستغل

يسعى للعمل , فهو يستيقظ ويستشرق مع اشراقة الشمس ليبحث عن اجر جديد ليوم جديد

ابتسامة لهذا , وكلمه طيبه , ويشغل عداد الاجر قبل ان يفوت الاوان

فتذكر اننا مسافرون وان لكل منا وقت محدد ينتهى , وان حياتنا كانها صالة انتظار في مطار ما قد تتوقف اي

لحظه ونصبح في عداد الموتى , وذكرى من هذه الدنيا !

( العمر خط متقاس , ومحسوب عليه عداد ! )

مرّ نوح عليه السلام على عجوز تبكي :

تقول: ” مات إبني شابآ ولم يكمل 300 عآم “
فَ قآل سيدنا نوح ، هناك أمة ستكون أعمارهم 70

قالت لو اني فيها لقضيتهـآ سآجدة

عندما تعيد ترتيب , قناعاتك بالحياه !

سوف ترى ان الصدمات مجرد فرص لتعظيم الاجر , وان الالم الاعظم على خطاياك انت

نعم ازعل اذا ذهبت للنوم , فاستعدت اليوم وتذكرت انك اغتبت فلان فاصبح رصيدك اليوم

ناقص بسبب زله لسان سوف تقتص منك يوم القيامه !

نعم تألم , لانك اليوم ضربت فلان , واسأءت معاملة فلان

وحاسب نفسك , سوف تجد انك في حال وجميع المشاكل في حال آخر

وابتعد عن الغل على الناس , كان الحسن البصري في قارب مع شخص فمر عليهم قارب يوجد عليه ناس

تغني وترقص , فقال الرجل للحسن البصري ادعوا عليهم , انهم لايخافون الله !

فرفع الحسن البصري يده الى السماء وقال ( اللهم كما فرحتهم بالدنيا , ففرحهم بالاخره ) !

افرح لفرح غيرك , تسعد !

ولاتقول إن الحياه جميعها هم وغم واحزان وتصبح ممن يضع الهموم عليه فتأخذه اخذ وبيلا !

هناك كثير من اللحظات تعيد الفرح للحياه , ان استحضرت النيه ونويت ان تستمتع بها

اعد برمجة قناعتك في وقتك وحياتك , تسعد وتسلم في جميع امورك !

ليس هناك احد تأذى من الناس أكثر من الله يرزق فيعبد غيره يغدق الخير

فلا يشكر

قال صلى الله عليه وسلم : ” ليس احد اصبر على أذى سمعه من الله تعالى

انهم ليدعون له ولدا , ويجعلون له انداد وهو مع ذلك يعافيهم ويرزقهم ! “

طلب موسى عليه السلام من الله ان يعذب بعض العاصين فقال له أأنت خلقتهم لو خلقتهم لرحمتهم !

وتذكر الحياه تستمر , شئت ام أبيت فاحسن استغلالها مادمت مع الله , فلا يوجد اي خساره

في هذه الحياه عدا خسارتك حياتك !

مشيناها خطى كتبت علينا
ومن كتبت عليه خطى مشاها

ومن كانت منيته بارض
فليس يموت في ارض سواها ~ 

الموضوع تم نقله من: http://www.forum.topmaxtech.net/t223680.html#ixzz58VCfmmLx

الرابط المختصر : http://review.topmaxtech.net/?p=67853

  • تمت قراءته 105 مرة
  • هندسة العقل

  • أخر تعديل :
تفاصيل المقالة