جلد إلكتروني يقوم بقياس يعلامات الحيوية في الجسم وعرضها:

 كيف قريبا سوف تكون متاحة؟

 

طور الباحثون الجلد الإلكتروني الذي يعرض الإحصائيات الصحية الحيوية 

شهدت السنوات القليلة الماضية عددا من المفاهيم المرنة والالكترونية ، ولكن هذا المشروع المقدم  من اليابان قد يكون أول مشروع يصول إلى السوق.

الجلد الإلكتروني الذي يقيس ويعرض علامات حيوية

 طور الباحثون من جامعة طوكيو  الجلد الإلكتروني الذي يمكن أن يقيس ويعرض الإحصائيات الصحية الحيوية ، مثل ضربات القلب وغيرها .

الجلد الإلكتروني يأتي مع شاشة رقيقة ومرنة التي يمكن لصقها  مباشرة على الجلد دون أن يسبب لمرتديها أي إزعاج، حتى لو تعلق على أجزاء من الجسم التي غالبا ما تتحرك. ، هو فقط مكون من سمكة  قطرها 1 ملليمتر ولكن  طولها يأتي حوالي من  6 سنتيمتر × 10 سنتيمتر micro LEDs ، ويمكن أيضا أن يمتد بنسبة تصل إلى 45 في المئة من طوله الأصلي، ويمكن أن يتوسع اكثرحسب الحاجة.

يستخدم الجلد الإلكتروني تكنولوجيا أشباه الموصلات لقياس  العلامات الحيوية وغيرها، المعلومات التي تظهر بعد ذلك على الشاشة من خلال طرق مثل electrocardiogram waveform الموجي الكهربائي.  المعلومات التي تظهر على الشاشة ليست فقط للذين يحملون  الجهاز ولكن أيضا الناس من حولهم. وبالإضافة إلى ذلك، فإن أجهزة استشعار الجلد الإلكتروني قادرة على الربط مع الهواتف الذكية لتخزين البيانات biometric  البيومترية التي تم جمعها، والتي يمكن أيضا أن يتم تحميلها على cloud.

ويرى الباحثون ان هذة  التكنولوجيا مفيدة جدا وليست استغلالية  باعتبارها تقوم بمراقبة الحالة الصحية للمرضى المسنين أوالمرضى  الملازمين في المنزل ، و كل  الناس من حولهم وكذلك مسؤولي الرعاية الصحية الذين قد يقومون برصد وضع الحالة الصحية لمرضاهم من خلال cloud.

الجلد الإلكتروني هو حاليا أكثر بكثير من مجرد مفهوم. تأمل جامعة طوكيو، فى شراكة مع شركة داي نيبون للطباعة، ومقرها اليابان، فى البدء فى انتاج كميات كبيرة من التصحيح خلال السنوات الثلاث القادمة. ويهدف الباحثون إلى تحسين الموثوقية وتغطية أفضل للمنتج النهائي للجلد الإلكتروني.

الجلد الإلكتروني لمبتوري الأطراف وتحريك الأجسام الظاهرية

في وقت سابق من هذا الشهر، كانت هناك تقارير عن الجلد الإلكتروني التي تم تطويرها من قبل باحثين من جامعة كولورادو بولدرالجلد الإلكتروني، مصنوعة من مادة رقيقة وشفافة، تقوم بنسخ بعض خصائص ووظائف الجلد البشري الحقيقي. وعلى هذا النحو، فإن التطبيق المخطط له هو السماح لمبتوري الأطراف بالاحساس بالضغط ودرجة الحرارة على الأطراف الاصطناعية .

تَمَكَّنَ باحثون بجامعة “كولورادو– بولدر” الأمريكية من إنتاج “جلدٍ إلكتروني” مرن يلتئم ذاتيًّا وقابلٍ للتدوير بشكلٍ كاملٍ، بحيث يمكن استخدامه في العديد من التطبيقات، مثل علم الروبوتات، وإجراء عمليات ترقيع الجلد، وتصنيع الأقمشة الذكية، والأجهزة الطبية الحيوية مثل المفاصل الصناعية.

استغرقت الدراسة، التي نشرتها مجلة “ساينس أدفانسز”، عامًا ونصف، وشارك فيها باحثون من تخصصات مختلفة كالكيمياء والميكانيكا والهندسة الكهربائية، وموَّلتها جزئيًّا “المؤسسة الوطنية للعلوم”.

 

في الشهر الماضي، كان هناك نوع آخر من الجلد الإلكتروني ذكرت، مما يسمح للمستخدمين بالتلاعب الكائنات الافتراضية  دون الحاجة إلى قفازات ضخمة وأجهزة الإدخال الأخرى.

 

المصدر

الرابط المختصر : http://review.topmaxtech.net/?p=66650

  • تمت قراءته 1٬294 مرة
  • جديد التكنولوجيا

  • أخر تعديل :
تفاصيل المقالة